إنّ اختيار الجامعة المناسبة يعد من أهم القرارات التي عليكم اتخاذها بشأن تعليمكم. لذا ندعوكم إلى أن تأتوا معنا في رحاب رحلة تستكشفون من خلالها التجربة الثريّة التي تقدمها جامعة أبوظبي ودولة الإمارات العربية المتحدة في التجربة التعليمية ككل.

ولا شك أنك من خلال قراءتك للموقع، ستدرك بأن جامعة أبوظبي لا تركز على الطالب فحسب، إنما تعتني كذلك بجميع الجوانب الأكاديمية لطلبتها، وتتعدى ذلك لتشمل اهتماماتهم الاجتماعية والرياضية لتكون رحلتهم فيها رحلة حيوية وثرية تتوج بالنجاح في نهايتها.

وكانت رؤية مؤسسي الجامعة لها تتمثّل في أن تكون مؤسسةً من بين أفضل الجامعات في الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الخليج العربي والعالم كله. ويعد هذا تحديًا كبيرًا لمؤسسة تعليم عالٍ جديدة، إلا أنها مهمة يمكن تحقيقها وقد بدت بوادر تحقيقها جليّة خلال سنوات الجامعة التي مضت.

تقدم جامعة أبوظبي مجموعة من برامج البكالوريوس والدراسات العليا أُسست جميعها على النموذج الأمريكي للتعليم العالي. تضم الجامعة اليوم أكثر من 7000 طالب وطالبة ينتمون لما يزيد عن 62 جنسية

سكينة، الأردن
ماجستير في إدارة الأعمال، 2017
لا يتوانى العاملون بجامعة أبوظبي عن تزويدك بكامل الدعم منذ اللحظة التي تطأ فيها قدماك أرض الإمارات العربية المتحدة حتى لحظة دخولك الجامعة. فهم دائمًا هنا من أجلك. أعتقد، بلا شك، أن الدراسة هنا هي ما غيّرتني على المستوى الشخصي. فقد أصبحت أتّسم بقدر أكبر من المسؤولية، وأصبحت أكثر تنظيمًا وتملكتني الثقة بنفسي بشكل أكبر,
أحمد أوموتايو، نيجيريا
ماجستير في إدارة الأعمال، 2017
لقد شاركت في الأنشطة غير الدراسية بالجامعة كما تعرفت على أصدقاء كُثُر. فالطلاب الآخرون ودودون حقًا. إن دولة الإمارات العربية المتحدة عمومًا مكان مثير للإقامة فيه، كما أن السفر إلى واحدة من أجمل المدن في العالم لا يخلو من الروعة!
أستا سادو، الكاميرون
ماجستير في إدارة الأعمال، 2017
منذ أن وطأت قدماي أرض هذه الجامعة الدولي للمرة الأولى، انتابني مزيج من مشاعر الدهشة والسرور بعدد الدول المختلفة التي تحتضنها الجامعة والتي يمثل طلابها سفراء لها بجالية الطلاب هنا. إن الدراسة بهذه البيئة المتنوعة لهو أمر رائع كما أنني تعرفت على العديد من الأصدقاء الجيدين.