انتهاكات النزاهة الأكاديمية

مرحبًا بكم في مكتب النزاهة الأكاديمية

التنسيق والتوعية حول النزاهة الأكاديمية

انتهاكات النزاهة الأكاديمية

الغش هو فعل ينال من عملية التعلم بغرض الحصول على درجات ومزايا أكاديمية دون بذل الجهد الفكري الذي يجعل صاحبه يستحق الدرجات أو شهادة الدرجة العلمية. يشمل الغش، على سبيل المثال لا الحصر، ما يلي:

  1. نقل أجوبة اختبار شخص آخر أثناء الامتحان.
  2. تبادل المعلومات حول الامتحان أثناء انعقاده.
  3. نسخ الأجوبة من ملاحظات مثل تلك المكتوبة على الجسم والملابس وقطع الورق، أو الأجهزة الإلكترونية مثل الهواتف الجوالة و/أو الآلات الحاسبة
  4. الحصول على نسخة من الامتحان أو معلومات عنه قبل موعد انعقاده.
  5. البحث عن الأجوبة في كتاب عندما يكون الامتحان بنظام الكتاب المغلق.
  6. شراء المشاريع والأوراق البحثية الفصلية.
  7. النسخ من ورقة شخص آخر، أو مشروعه، أو مهمته الدراسية.
  8. استخدام الملاحظات أو الكتب أثناء الامتحانات ما لم يسمح المدرس بذلك صراحة.
  9. الاتفاق مع شخص أخر ليؤدي الامتحان نيابة عنك.
  10. إدخال مواد ممنوعة مثل الآلات الحاسبة، أو أجهزة الحاسوب، أو الكتب، أو الملاحظات في الامتحان ما لم يسمح المدرس بذلك صراحة.
  11. التواصل مع طلاب آخرين بشأن الامتحان أثناء انعقاده.
  12. عدم إغلاق الهاتف المتحرك أثناء الامتحان.

يحدث الانتحال العلمي (السرقة الأدبية) عند استخدام عمل شخص آخر دون ذكر المصدر وكذلك عند استخدام عمل شخص ما لعدة أغراض دون توثيق المصدر. يشمل الانتحال العلمي، على سبيل المثال لا الحصر، ما يلي:

  1. استعارة ورقة بحثية لطالب آخر بأكملها أو جزء منها أو استخدام ملخص بحثي لشخص آخر
  2. استخدام نفس الورقة البحثية في عدة مساقات دراسية
  3. تقديم نفس الورقة البحثية في مساقين دراسيين مختلفين

التلفيق هو تزوير أو اختلاق أي معلومات أو اقتباس في تمرين أكاديمي. لا يجوز استخدام المعلومات أو البيانات الملفقة في أي تجربة مختبرية أو مشروع بحثي. يشمل تلفيق البيانات، على سبيل المثال لا الحصر، ما يلي:

  1. عمل تقارير مغلوطة عمدًا لنتائج تجربة أو بحث ميداني.
  2. اختلاق البيانات والموارد اللازمة لإعداد عروض كتابية، أو شفوية، أو غير ذلك من العروض التقديمية.
  3. اختلاق دراسات الحالة والوقائع ذات الصلة في التقارير، أو الأوراق، أو العروض التقديمية.

يحدث التواطؤ عندما يعمل الطلاب معًا في عمل يتم تقييمه ويكون غير مسموح فيه بالعمل الجماعي؛ على سبيل المثال، عندما ينسخ الطلاب من بعضهم البعض أو عند "إعارة" ورقة بحثية سابقة لأغراض النسخ. تظهر الأدلة على التواطؤ في أوراق الطلاب عندما تتشابه ورقتان أو أكثر أو تتطابق في الصياغة. يُعتبَر الطالب الذي "أعار" ورقته لطلاب آخرين مذنبًا بنفس درجة أولئك الذين نسخوا منها، وإذا تعذر معرفة صاحب الورقة الأصلية بيقين تام، سيواجه أيضا الطالب المنسوخ منه عقوبات أكاديمية.

عندما يكلف الطلاب بالعمل في مجموعات تعاونية، ينبغي عليهم جميعًا المشاركة في النشاط أو المشروع. يعتبر الطلاب الذين يتعذر عليهم إثبات مساهمتهم في العمل/النشاط الجماعي في حالة غش.

عرض مؤهلات مزورة أو مضللة في الطلبات، والسير الذاتية، وأي وثائق أخرى تقدم كجزء من ملف الطالب يعتبر خيانة للأمانة الأكاديمية. تشمل الأوراق المزورة، على سبيل المثال لا الحصر، ما يلي:

  1. ادعاء الطالب حصوله على درجات علمية
  2. فشل الطالب في إثبات حضوره في الكليات والجامعات التي درس فيها
  3. تقديم كشوف درجات مزورة
  4. تقديم معلومات مزورة
  5. الادعاء الكاذب بالعمل
  6. تزوير وضع الطالب كمهاجر
  7. استخدام بطاقات هوية مزورة

Back to top